التخطي إلى المحتوى

أفرج أمس عن الفنانة ميرهان حسين صاحبة واقعة كمين الهرم، وفى أول ظهور إعلامي، استضافها الإعلامي وائل  الإبراشي ببرنامج العاشرة مساءا على فضائية دريم، حيث بدت علمات الإعياء والتعب على ميرهان حسين بسبب خروجها من اسم شرطة الهرم، مباشرة لأستوديو العاشرة مساءً.

ووجهت ميرهان حسين لكل من ساندها في واقعة كمين الهرم، وبالتحديد نقيب الفنانين أشرف ذكي ، ولوائل الإبراشي بسب مساندته لقضيتها، ولكل من سئل عنها من زملائها ومحبيها.

أشارت ميرهان حسين لعدم رغبتها بالحديث عما حدث معها ، أو سؤالها عن من أخطأ أو من له الحق، حيث أن هذه الأمور بيد النيابة العامة الآن، وأنها ترغب في عودتها لمنزلها فقط، دون الخوض في تفاصيل القضية التي تعرضت لهتا وما وجه لها من اتهامات.

وأضافت ميرهان انه قالت كل ما لديها بالنيابة، وأنها ليس بمقدورها أن تتحدث الآن عن أي تفاصيل، وسيأتي الوقت الذي تتضح فيه الحقيقة، وبمداخلته الهاتفية، وجه نقيب الفنانين أشرف ذكي الشكر للإعلامي وائل الإبراشي، مشيرا لكون القضية ليست أزمة بين الفنانين والشرطة، وما هي إلا حادث عارض، مثنيا على اهتمام وزير الداخلية بالقضية.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *